Kuwait-University-Journal-of-Law-header
البحث
Journal of Law

العدد الحالي

المجلد : 48 العدد : 184 2022

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. ذياب الحامد البريعص - أ. د. عبدالله محمد الهاجري
التخصص :تاريخ
جدلية الحكم الثلاثي على أرض الكويت (آل صـــباح، آل خليفـــة، الجلاهــمة): قــراءة تحليليــة للنصــوص الأوليــة
DOI :10.34120/0382-048-184-001

الأهداف: تهدف هذه الدراسة إلى معالجة قضية جوهرية من قضايا تاريخ الكويت، التي لاتزال تمثل إحدى مسلماته، وهي مسألة قيام (حكم ثلاثي بين آل صباح، آل خليفة، والجلاهمة) على أرض الكويت، وارتبطت ارتباطاً تاريخياً بفرضية ترى أن أول سلطة منظمة عرفت في الكويت جاءت عن طريق هذا الحكم التشاركي الثلاثي، واعتبرت هذه الجدلية من المسلمات العامة ومكوّناً مهماً في القراءات التي تصدت لمحاولة تفسير عملية تأسيس السلطة بالكويت، ولا سيما مع ما كانت تعكسه من أدبيات التطور السياسي وتأكيد قيامها على مبدأ (المشاركة والشورى).
المنهج: اعتمدت الدراسة في طبيعة المعالجة منهج البحث (التاريخي- التحليلي والنقدي)، المتضمن تفكيك العناصرالأساسية للإشكالية.
النتائج: تأتي عملية فحص وتحليل ما أثير حول هذه الجدلية اليوم، سواء ما له علاقة بالمصادر العربية، أو ما هو مرصود ومدون في الوثائق الغربية، ليتأكد لنا أن ما أثير حول قيام حكم ثلاثي بالكويت أمر ينقصه الدقة؛ إذ إن  معظم المصادر التاريخية (الأصيلة)، المحلية منها والعربية، لم يكن فيها ما يؤكد –صراحة– قيام هذا الحكم  التشاركي.
الخاتمة: إن المهم في هذه الدراسة أنها تحاول أن تشكل وتتكامل مع النص لشرح وإظهار جزء مهم من تاريخ الكويت المبكر المتعلق بأسرة الحكم فيها وطبيعة نشأتها.


الكلمات المفتاحية: الحكم الثلاثي، العتوب.

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. علي جاسم بوعباس
التخصص :قانون تجاري
صفة العضوية في مجالس إدارة الشركات المسـاهمة: دراسـة في قانون الشــركات الكويتي رقم (1) لسنة 2016 وتعديلاته
DOI :10.34120/0382-048-184-004

الأهداف: سنعرف من خلال هذه الدراسة الأشخاص الذين يكتسبون صفة العضوية في مجلس إدارة الشركة المساهمة بحسب قانون الشركات الكويتي رقم 1 لسنة 2016؛ حيث تترتب على اكتساب صفة العضوية التزامات وحقوق لمن يكتسبها، بالإضافة إلى تحمله المسؤولية عما يرتكبه من أخطاء في أثناء فترة عضويته، وإن كانت هذه الالتزامات والحقوق والمسؤولية خارج نطاق هذه الدراسة.
المنهج: تعتمد هذه الدراسة على المنهج الوصفي والتحليلي للنصوص التشريعية ولآراء الفقهاء ولبعض الأحكام القضائية. وفي بعض الحالات  للنصوص التشريعية لقوانين دول أخرى؛ لتدعيم رأينا أو لإثارة مسألة لم ينظمها القانون الكويتي، والاستفادة من تلك القوانين في تطوير قانون الشركات الكويتي، دون الوصول إلى مرتبة البحث المقارن.
النتائج: توصلت الدراسة إلى معرفة الأشخاص الذين يكتسبون صفة العضوية في مجالس إدارة االشركات المساهمة.
الخاتمة: انتهت الدراسة إلى تقديم مجموعة من التوصيات للمشرع الكويتي لأجل تحديد الأشخاص الذين يكتسبون صفة العضوية في مجالس إدارة الشركات المساهمة.


الكلمات المفتاحية: الشركة المساهمة، مجلس الإدارة، صفة العضوية، ممثل الشخص الاعتباري.

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. علي محمد الأنصاري - د. أمل إسماعيل الأنصاري
التخصص :إدارة تربوية
المشـكلات التي تواجـه مديري المــدارس الابتدائيــة الفــاعلة بدولـة الكويت: دراسـة ميدانية
DOI :10.34120/0382-048-184-005

الأهداف: تهدف الدراسة إلى الوقوف على المشكلات التي تواجه مديري المدارس الفاعلة الابتدائية، وتقديم حلول مقترحة لتحسين أدائهم في حل المشكلات التي تواجههم.
المنهج: استخدم المنهج الوصفي المسحي لملاءمته لطبيعة الدراسة. تكون مجتمع الدراسة من مديري المرحلة الابتدائية بدولة الكويت، البالغ عددهم 789 مديراً من الذكور أو الإناث.
النتائج: ضعف التواصل بين مجلس الإدارة والعاملين، وهو يتمثل في القيادة الإستراتيجية، قلة الكوادر التدريسية والمباني والتعاون، وهو يعكس جانب القيادة التعليمية، ضعف مهارات المديرين في تطوير القيادة لدى العاملين، وهو يعكس قيادة الاتصال.
الخاتمة: توصلت الدراسة إلى أهمية تكثيف برامج التدريب المهني في أثناء الخدمة التربوية. إنشاء برامج تدريبية معتمدة للتأهيل من خلال التعاون مع هيئات التعليم العالي، والجامعات. إعطاء أهمية  لتنمية مهارات قادة المدارس في مجال التخطيط المدرسي، والعلاقات الإنسانية. إشراك المعلمين في اتخاذ القرار من خلال تقديم التمكين الإداري وليس الاقتصار على تفويض الصلاحيات.


الكلمات المفتاحية: القيادة، الإدارة المدرسية، إدارات المدارس الفاعلة.

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. مزنة سعد العازمي
التخصص :إدارة تربوية
إشـــــكالية بطــالــة الخــريجــين حـملة الشهادات الجامعية في دولة الكويت: دراسـة تحليلية وقياسية
DOI :10.34120/0382-048-184-008

الأهداف: تهدف الدراسة إلى تعرّف حجم مستوى البطالة عند الخريجين حملة الشهادات الجامعية فأعلى في دولة الكويت، واحتساب معدل سنوات البطالة لديهم والخسائر الاقتصادية التي يتحملونها نتيجة لتعطلهم عن العمل، فضلاً عن دراسة محددات بطالتهم خلال الفترة من 2004-2018.
المنهج: اتبع البحث منهجين، هما: المنهج الوصفي التحليلي الذي يعتمد على جمع النصوص والمعلومات والبيانات ذات الصلة بالموضوع ثم القيام بتحليلها، كما اتبع المنهج القياسي لدراسة أثر بعض المتغيرات الاقتصادية وغير الاقتصادية على بطالة الخريجين.
النتائج: انتهت الدراسة إلى عدة نتائج، من أهمها: أولاً: أن حجم معدل البطالة عند حملة الشهادات الجامعية فأعلى في تزايد مستمر؛ إذ بلغ عددهم 3069 متعطلاً، بنسبة مقدارها 41.42% في سنة 2019. ثانياً: راوحت مدة تعطل الخريج من حملة الشهادات الجامعية ما بين أقل من 6 أشهر و12 شهراً فأكثر، وكانت أعلى نسبة للتعطل للفترة من 6 أشهر إلى أقل من 12 شهراً. ثالثاً: يتأثر العائد الاقتصادي للخريج العاطل عن العمل، سواء كان أعزب أم متزوجاً، بمدة التعطل؛ فكلما طالت المدة زادت معها الخسائر الاقتصادية التي يتكبدها. رابعاً: كشفت نتائج الدراسة القياسية أن جميع المتغيرات المستقلة (الناتج المحلي؛ الإنفاق الحكومي؛ وعدد السكان) غير معنوية؛ ما يعني أنها لا تؤثر في معدل بطالة الخريجين من حملة الشهادات الجامعية فأعلى.
الخاتمة: خلصت الدراسة إلى أن حجم معدل البطالة عند حملة الشهادات الجامعية فأعلى في تزايد مستمر؛ وأن جميع المتغيرات المستقلة لا تؤثر في معدل بطالة الخريجين من حملة الشهادات الجامعية فأعلى.


الكلمات المفتاحية: البطالة، الخريج، الشهادة الجامعية، الخسائر الاقتصادية.

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. مطلق مهيل سلطان العنزي
التخصص :إدارة تربوية
مواصــفات القيـادة الجامعيـة وممارسـاتها اللازمة لتحقيق الميـزة التنافسـية لجامعة الكويت من وجهة نظر أعضاء هيئة التدريس
DOI :10.34120/0382-048-184-009

الأهداف: تعرّف مواصفات القيادة الجامعية وممارساتها اللازمة لتحقيق الميزة التنافسية، وكذلك التي تعوق تحقيق هذه الميزة.
المنهج: تم استخدام التصميم المسحي. وطبقت الاستبانة على عينة، قوامها 288 عضو هيئة تدريس، اختيروا من جميع الكليات التابعة لجامعة الكويت باستخدام الطريقة العشوائية.
النتائج: أسفرت الدراسة عن النتائج الآتية: (1) توافر مواصفات القيادة الجامعيــة وممارســـاتها اللازمــــة لتحقيـــق الميــــزة التنافســية بدرجة كبيرة؛ (2) وجود معوقات تتعلق بممارسات القيادة الجامعية الحالية تحول دون  تحقيق الميزة التنافسية بدرجة كبيرة؛ (3) لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين استجابات عينة الدراسة حول جميع المحاور تعزى لمتغيرات الجنس وشغل منصب قيادي والرتبة العلمية؛ (4) توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين استجابات أفراد العينة حول ممارسات القيادة الحالية التي تعوق تحقيق الميزة التنافسية تعزى لمتغير سنوات الخدمة لصالح الفئة الأقل من 10 سنوات؛ (5) توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين استجابات أفراد العينة حول جميع المحاور تعزى لمتغير الكلية، وهي على النحو الآتي: (أ) لصالح الكليات المهنية لمحوري مواصفات وممارسات القيادة الجامعية اللازمة لتحقيق الميزة التنافسية؛ (ب) لصالح الكليات العلمية لمحور ممارسات القيادة الجامعية الحالية التي تعوق تحقيق الميزة التنافسية.
الخاتمة: خرجت الدراســـة بالعديد من التوصـــيات، منها: (1) تطـــــــوير أداء القيادات الأكاديمية؛ (2) منح القيادات الجامعية المزيد من الصلاحيات وتوفير ميزانيات كافية لأغراض البحث العلمي.


الكلمات المفتاحية: القيادة الجامعية، الميزة التنافسية.

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. هيام رضا بوشهري - د. منى أحمد محمد
التخصص :التربية الخاصة
آراء المعلمين حول دمج الطلاب ذوي الإعاقة الحركية المعتدلة في فصول تعليم التربية البدنية والحركية بالمدارس الحكومية من مرحلة رياض الأطفال إلى المرحلة المتوسطة في دولة الكويت
DOI :10.34120/0382-048-184-011

الأهداف: تهدف هذه الدراسة إلى تعرف رأي المعلمين حول دمج الطلاب ذوي الإعاقة الحركية المعتدلة في فصول تعليم التربية البدنية.
المنهج: تعتبر الاستبانة الأداة الرئيسية للدراسة، وتشمل المجالات الآتية: المجال الاجتماعي 6 أسئلة، المجال النفسي 5 أسئلة، المجال التربوي 5 أسئلة، قدرات المعلمين وتأثير الإدماج المعرفي 5 أسئلة، بالإضافة إلى سؤالين حول رأي المعلمين في قدرة المدرسة. قام الباحثان بجمع عينة من المشاركين، مقدراها 265 (106 من الذكور و 159 من الإناث) في المدارس العامة ورياض الأطفال الحكومية بمنطقة حولي التعليمية بالكويت.
النتائج: تتكون العينة من 106 من الذكور: 40% و159 من الإناث:60% للمعلمين والمعلمات في المدارس الحكومية. تشير نسبة الموافقة إلى وجود تأثيرات اجتماعية إيجابية للاندماج بين 61% و83%. بلغت نسبة الموافقةعلى وجود آثار نفسية إيجابية على ذوي الاحتياجات الخاصة ما بين 68% و86%. كانت نسبة الموافقة على وجود اثار أكاديمية بين61.5% و83% من العينة.
الخاتمة: اتجاهات ذوي الخبرة والمتخصصين تشجع اندماج ذوي الاحتياجات الخاصة في نظام التعليم بمدارس دولة الكويت، لما لها من آثار إيجابية على ذوي الاحتياجات الخاصة، وعلى المجتمع ككل في المجالات الاجتماعية، أو النفسية، أو الأكاديمية، أو التربوية. تميل معلمات التربية البدنية ومعلمات تعليم التربية الحركية إلى أن يكنّ أكثر جدية وإيجابية في الانضمام إلى دورات تدريبية حول الاحتياجات الخاصة مقارنة بالمعلمين الذكور في هذه الدراسة.


الكلمات المفتاحية: الدمج، الطلاب ذوي الإعاقة، إعداد المعلم، التربية الحركية، التربية البدنية.

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. عبدالله مسفر الحيان - د. محمد عبدالله رباح المطيري
التخصص :قانون
مدى إمكانية تحول المؤسـسة الفـردية إلى شـركة بعد وفـاة المرخص له: دراسة تحليلية
DOI :10.34120/0382-048-184-003

الأهداف: سلطت هذه الدراسة الضوء على أثر وفاة المرخص له في المؤسسة الفردية والشريك في شركة الشخص الواحد على استمرار كل منها، ومدى إمكانية قيام الورثة بتحويل المؤسسة الفردية إلى أي شكل من أشكال الشركات؛ إذ إن وجود مثل هذا التنظيم القانوني يستهدف المشاركة الفعلية في الشركة وتقليل عدد المشروعات غير الفعالة، كما أنه يحقق سهولة ويسر تداول المشروعات بين الشركاء والغير، وذلك بعيداً عن أن تدار المؤسسة من قبل وكيل الورثة دون أن يكون للورثة الحق في المشاركة في إدارة المؤسسة.
المنهج: نظم القانون رقم 1 لسنة 2016 بإصدار قانون الشركات شركة الشخص الواحد، أما المؤسسة الفردية؛ فتجد تنظيمها في قانون التجارة رقم 68 لسنة 1980 والقانون رقم 111 لسنة 2013، بتنظيم تراخيص المحالّ التجارية؛ الأمر الذي دفع هذه الدراسة إلى الأخذ بالمنهج التحليلي للنصوص القانونية ذات الصلة في كل قانون، وذلك حتى يمكن الوصول إلى أفضل النتائج والمقترحات التي يمكن الاسترشاد بها في الخاتمة.
النتائج: أشارت هذه الدراسة إلى أوجه القصور في النظام القانون الكويتي فيما يتعلق بالمؤسسة الفردية، والآثار المترتبة على وفاة المرخص له. كما قدمت مجموعة من الحلول القانونيَّة التي يمكن للمشرع تبنيها لتحقيق استمرار المؤسسات الفردية وتحولها إلى شركة بعد وفاة المرخص له.
الخاتمة: توصلت الدراسة إلى ضرورة تعديل القانون رقم 111 لسنة 2013 بتنظيم تراخيص المحالّ التجارية، وتعديل القانون رقم 1 لسنة 2016 بإصدار قانون الشركات، وذلك بوضع نظامٍ متكاملٍ للمؤسسة الفردية في حياة المرخص له أو بعد وفاته وكيفية تحول المؤسسة الفردية لشركة بعد وفاة المرخص له.


الكلمات المفتاحية: شركة الشخص الواحد، المؤسسة الفردية، الشخصية الاعتبارية، الإدارة، التحول.

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. ضاري سعد الكندري - أ. د. جاسم محمد العوضي
التخصص :علوم بيئية
إعداد خريطة الضوضاء الناتجة عن الحركة المرورية بمدينة الكويت(باللغة الإنجليزية)
DOI :10.34120/0382-048-184-012

الأهداف: هدف هذا البحث هو (1) التنبؤ بمستوى الضجيج في مدينة الكويت باستخدام تطبيق SoundPLAN 7.1، و(2) إعداد خريطة الضوضاء الناتجة عن الحركة المرورية بمدينة الكويت لتقييم التعرض لمستويات الضجيج الناتجة عن هذه الحركة في الفترات: الصباحية، المسائية وساعات الليل خلال أيام الأسبوع وأيام نهاية الأسبوع.
المنهج: تم استخدام البرمجية SoundPLAN 7.1 ونظم المعلومات الجغرافية (GIS) ومعلومات حركة السير لإنتاج خرائط الضوضاء. شملت البيانات  المستخدمة في نمذجة مستويات الضجيج: خريطة تضاريسية، وتصميم  الطريق، ونوعية  الإسفلت المستخدم في الطرق، والمباني ثلاثية الأبعاد، وحجم الحركة المرورية في الطرق، بالإضافة إلى بيانات الأرصاد الجوية، وللتأكد من صحة نتائج النمذجة، تم أخذ قياسات أرضية لمدة 24 ساعة لمستويات الضوضاء عن طريق استخدام  جهاز (Casella CEL - 490 Sound Level Meter (SLM لـ 13 موقعاً موزعة في مدينة الكويت.
النتائج: بمقارنة القياسات الميدانية (أكتوبر 2016) مع قياسات النمذجة للمواقع نفسها تبين أن القيم اختلفت بفارق 1.9%. تبين استنتاجات الدراسة أن متوسط مستويات الضجيج (65.1 ديسبل للقياسات الميدانية و 66.2  ديسبل لقياسات النمذجة) قد تجاوزت المعايير الدولية والمحلية التابعة  للهيئة العامة للبيئة في دولة الكويت، وهي 65 ديسيبل، وتندرج أسفل قائمة الحركة المرورية للمناطق الحضرية السكنية والتجارية وبمساحة تغطية 27.7% من مساحة مدينة الكويت. أوضحت خريطة الضوضاء الناتجة عن الحركة المرورية وجود تشابه بنمط توزيع مستويات الضجيج خلال أيام الأسبوع وأيام نهاية الأسبوع؛ نظراً لثبات حركة سير المركبات واتجاهها.
الخاتمة:  مستويات الضجيج الناتجة عن حركة المرور تجاوزت المعايير المحلية التابعة للهيئة العامة للبيئة في دولة الكويت في جميع فترات اليوم سواء خلال أيام الأسبوع أو أيام نهاية الأسبوع.


الكلمات المفتاحية: حركة مرور، ضوضاء، تطبيق SoundPLAN 7.1،GIS، الكويت.

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. محمد عبدالله آل عباس
التخصص :محاسبة
أثر تقرير المراجعة الموسع على الفترة الزمنية اللازمة لإصداره: دراسة ميدانية على سوق المراجعة للشركات المساهمة العامة في المملكة العربية السعودية
DOI :10.34120/0382-048-184-007

الأهداف: تهدف هذه الدراسة إلى الكشف عن أثر تطبيق مجموعة معايير التقرير الدولي رقم 700 والمعيار رقم 701 على فترة إصدار تقرير المراجعة المالية في المملكة العربية السعودية، وهي الفترة الزمنية بين تاريخ نهاية السنة المالية وتاريخ إصدار تقرير المراجعة.
المنهج: لتحقيق هدف هذه الدراسة اعتمد على النموذج الخطي لدراسة العلاقة بين توقيت إصدار تقرير المراجعة وعدد من المتغيرات التي تم دراستها في أدبيات المراجعة: المتغيرات التي تتعلق بصفات مكتب المراجعة، والمتغيرات التي تتعلق بصفات العميل، وقد استخلصت بيانات الدراسة من التقارير المالية للشركات السعودية المدرجة في سوق الأسهم بالمملكة العربية السعودية عن العامين الماليين 2016 و2017، وبلغت العينة النهائية 344 شركة مساهمة عامة.
النتائج: توصَّلت هذه الدراسة إلى أن متوسط فترة تأخير إصدار تقرير المراجعة لكل الشركات المساهمة تراوح بين 7 أيام و109 أيام، وبمتوسط مقداره 44 يوماً، بينما بلغت فترة تأخير إصدار تقرير المراجعة لعام 2016 بين 7 أيام و57 يوماً، وبمتوسط حسابي مقداره 42 يوماً، وانحراف معياري 12 يوماً. أما عام 2017؛ فتراوح بين 7 أيام و109 أيام، والمتوسط الحسابي لها 46 يوماً تقريباً، وبانحراف معياري 17 يوماً تقريباً. كما أشارت النتائج إلى وجود أثر ذي دلالة إحصائية بين فترة تأخير إصدار تقرير المراجعة، وتطبيق المعيار الممتد 700، والمعيار 710، وذلك بتأثير يمتد إلى يومين إضافيين عن المتوسط العام.
الخاتمة: تبين من خلال هذه الدراسة وجود تأثير لتطبيق معايير المراجعة الدولية على بيئة الأعمال في المملكة العربية السعودية، وهذه النتائج تدعم قرار CMA بتعديل فترة استحقاق تقديم القوائم المالية من 45 يوم عمل إلى 90 يوماً تقويمياً، مع ضرورة إجراء مزيد من البحوث الميدانية (استقصاءات، مقابلات شخصية)؛ للاستطلاع عن العوامل الكامنة داخل مكاتب المراجعة.


الكلمات المفتاحية: تقرير المراجعة، المعايير الدولية للمراجعة، السعودية، الشركات المساهمة.

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. عبدالله يوسف الفيلكاوي
التخصص :تربية
فاعليـة اسـتخدام تطـبيق MyU في دعـم التفاعل بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس من وجهـة نظـر الطـلاب في جامعة الكويت
DOI :10.34120/0382-048-184-002

الأهداف: تهدف هذه الدراسة إلى اكتشاف مدى فاعلية استخدام تطبيق MyU بوصفه أداة للتفاعل بين الطلاب بعضهم مع بعض، وبينهم وبين أعضاء هيئة التدريس من وجهة نظر الطلاب في جامعة الكويت.
المنهج: لمعرفة مدى فاعلية استخدام تطبيق MyU بوصفه أداة للتفاعل بين الطلاب والمعلمين، استخدمت الدراسة المنهج الوصفي التحليلي من خلال صياغة أداة (استبانة) تحتوي على قسمين رئيسيين، هما: مدى فاعلية استخدام تطبيق MyU بوصفه أداة للتفاعل بين الطلاب بعضهم مع بعض، ومدى فاعلية استخدام تطبيق MyU بوصفه أداة للتفاعل بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس في جامعة الكويت. اقتصرت العينة الممثلة في مجتمع الدراسة على مجموعة من طلبة جامعة الكويت الذين لهم حسابات في تطبيق MyU، وقاموا بتعبئة الأداة إلكترونياً عن طريق الرابط الذي نشره أعضاء هيئة التدريس في تطبيق MyU، وكان عدد الطلبة الذين أتموا تعبئة الأداة كاملة 2005 طلاب وطالبات.
النتائج:  أظهرت النتائج أن الطلبة يرون أن تطبيق MyU أسهم في تفاعلهم مع زملائهم بدرجة متوسطة، بينما يرون أن تطبيق MyU أسهم في تفاعلهم مع أعضاء هيئة التدريس بدرجة فوق المتوسطة. كذلك أظهرت النتائج وجود فروق ذات دلالة إحصائية لصالح التفاعل بين الطالب وعضو هيئة التدريس. وعند النظر للمتغيرات في هذه الدراسة، أظهرت نتائج متغير التخصص الدراسي وجود فروق دالة إحصائياً بين طلبة التخصصات العلمية وطلبة التخصصات الأدبية لصالح التخصصات الأدبية في قسمي الدراسة. كما أظهرت النتائج في متغير المرحلة الدراسية وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين الطلبة في مختلف السنوات الدراسية في كل من متغيري الدراسة: التفاعل بين الطلبة بعضهم مع بعض والتفاعل بين الطلبة وأعضاء هيئة التدريس. وأخيراً أظهرت النتائج -في متغير المعدل الدراسي- وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين الطلبة على اختلاف معدلاتهم الدراسية في قسمي الدراسة.
الخاتمة: من خلال نتائج الدراسة تبين وجود حاجة إلى تطوير التفاعل إلكترونياً بين الطلاب بعضهم مع بعض من مستخدمي تطبيق MyU، كذلك أهمية استمرارية أعضاء هيئة التدريس في توظيف هذا التطبيق بوصفه أداة للتفاعل مع الطلاب.


الكلمات المفتاحية: التعلم النقال، التفاعل الإلكتروني، تطبيق MyU، التفاعل بين الطالب والطالب، التفاعل بين الطالب وعضو هيئة التدريس.
 

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. لطيفة جاسم التمار
التخصص :الأدب العربي
تناسق التشـكيل .. ومرونـة التأويل: قــراءة نقـدية تحليليـة في روايـــة “الورد لك .. الشوك لي”
DOI :10.34120/0382-048-184-006

الأهداف: دراسة الرواية عبر طرح مكونات البنية السردية من البداية إلى النهاية، دراسة نقدية تحليلية ذات طابع تكاملي.
المنهج: تقوم المنهجية على مكونات البنية الســـردية المتمثلة في: (1)     قــــــــــراءة العتبات: عنوان الرواية وعناوين الفصول.(2)  الشخصيات: هي الدعامة الأساسية التي تنهض عليها الرواية.(3)  المكان والزمان: المكان في الرواية، أقوى حضوراً من الزمان.(4)  التقنيات: الأدوات  والوسائل والمواقف والأفكار ذات الطابع التفاعلي الذي تتشكل من خلاله الرواية. (5) مرونة التأويل: محاولة تحديد الدلالة، واحتمالات التأويل مفتوحة دائماً في الكتابات السردية.
النتائج: (أ) غنى الاحتشاد الفني واللغوي، والثقافي والقيمي، الذي وظفه الكاتب في تشكيل مكونات الرواية. (ب) يتحقق في العمل الوحدة العضوية، التي تدل على اكتمال البناء  وقابلية التأويل. (ج) العمل زاخر بدلائل الوعي الفني والمعرفي والفكري.
الخاتمة: نصل إلى أن ذات مبدع النص، هي المعادل التأويلي لهذا النص المتناسق في تشكيله، والغني في احتمالات تأويله. الرواية ذات طابع تكاملي تتسم بالطرح المتدرج لمكونات البنية السردية من البداية إلى النهاية.


الكلمـات المفتاحيـة: التناظــــــــر الاجتماعــــي، النســــــوية، صــــــراع الأجيـــال، العتبـات، التقنيــات.

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. نجوى مفوز الفواز
التخصص :إدارة تربوية
مؤشرات ارتباط الخطط الإستراتيجية لجامعة تبوك بمعايير الاستدامة وتطبيقاتها الخضراء في المؤسسات وفق رؤية 2030 : تصور مقترح
DOI :10.34120/0382-048-184-010

الأهداف: تعرف مؤشرات ارتباط الخطط الإستراتيجية لجامعة تبوك بمعايير الاستدامة وتطبيقاتها الخضراء في المؤسسات وفق رؤية 2030.
المنهج: استخدم المنهج التحليلي الاستقرائي. تم تحليل الخطة الإستراتيجية لجامعة تبوك الأولى من عام 1437-1433هـ (2016-2012)، والخطة الإستراتيجية الثانية “التميز في التعليم” لعام 1439/1438هـ- 1443/1442هـ (2018-2022). اعتُمد على خطتي جامعة تبوك الإستراتيجيتين الأولى والثانية والدراسات السابقة التي تناولت الاستدامة وتطبيقاتها الخضراء.
النتائج: عدم وجود ارتباط لمؤشــــرات الخطط الإســــــــتراتيجية في خطط جامعتي تبوك الأولى والثانية بمعايير الاستدامة وتطبيقاتها الخضراء في   المؤسسات وفق رؤية 2030، بينما جاء الهدف الثاني في خطة جامعة تبوك الثانية لعام (1433-1437هـ) متوافقاً مع رؤية المملكة 2030 للاستدامة البيئية والحد من التلوث.
الخاتمة: ضرورة تضمين رسالة الجامعة ورؤيتها لأهداف داعمة للاستدامة البيئية، والتركيز على إدخال منظومة قيمية في الخطة تساعد على ترسيخ مفهوم المسؤولية البيئية.


الكلمات المفتاحية: التخطيط الإستراتيجي، الاستدامة، التطبيقات الخضراء، رؤية 2030، جامعة تبوك.

Journal of Law
Journal of Law

أنت الزائر رقم

108895

Journal of Law
Journal of Law
أخبر أصدقاءك Journal of Law
Journal of Law
Journal of Law

التحديث الأخير

26-12-2021

Journal of Law
Journal of Law
Journal of Law

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني
هنا لتستلم أخبارنا

Journal of Law