Kuwait-University-Journal-of-Law-header
البحث
Journal of Law

الأعداد السابقة

بحث متقدم
السنة : من إلى المجلد
العدد التخصص
المؤلف

 السنة :8 العدد : 31 1988      أضف إلى عربة التسوق                                                                    تنزيل

ماهية الصفة الجمالية ومكانتها الأنطولوجية (باللغة الإنجليزية)

المؤلف : ميشيل متياس

عندما نقيّم عملاً فنياً من الناحية الجمالية، أي عندما نصف العمل بتعابير كـ (جميل) أو (أنيق) أو (رهيب)، فإننا نعني بأن هذه التعابير، وتعابير أخرى مثلها تشير إلى العمل الفني. وان الصفات المعنية بهذه التعابير توجد بشكل من الأشكال في ذلك العمل، أو بكلمات أخرى، العمل يملك تلك الصفات. مثلاً عندما نقول (هذه القصيدة حزينة) نعني أن القصيدة بذاتها حزينة. أي صفة الحزن تكمن بالقصيدة. والسؤال الذي نلقي الضوء عليه في هو: ماذا نعني عندما نقول بأن الصفة الجمالية تكمن (أو توجد) في العمل الفني؟ وفي هذا السؤال لابد من تركيز الانتباه ليس فقط على المكان الأنطولوجي للصفة الجمالية بل أيضاً على كيفية التحاق هذه الصفة أو وجودها بالعمل الفني. ولكن كيف بإمكاننا بحث هذا السؤال بصورة وافية إن لم نأخذ بعين الاعتبار السؤال الثاني: ما هي بنية، أو ماهية، الصفة الجمالية؟.
في الجزء الأول من البحث يدافع الكاتب عن القول بأن الصفة الجمالية تتميز بنوعين من الوجود الأنطولوجي، وجود كامن ووجود واقعي. فعندما ننسب الصفة الجمالية أو وجودها إلى العمل الفني فأن الوجود الذي نقصده هو الوجود الكامن، وعندما ننسب الصفة الجمالية أو وجودها الأنطولوجي، وجود كامن ووجود واقعي. فعندما ننسب الصفة الجمالية أو وجودها إلى الصفة الجمالية حيث تصبح واقعة فأن الوجود الذي نقصده هو وجود الشعور الحدسي. ولكن التعابير الجمالية هي بصورة مبدئية تعابير نفسية، أي تشير إلى حالات نفسية. إذن كيف بإمكاننا وصف العمل الفني الخالي من الوعي أو الشعور بتعابير نفسية؟ والجزء الثاني من البحث يبين أن التعابير النفسية التي نستعملها في تقييم الأعمال الفنية تحتفظ بصورة مبدئية بمعناها النفسي، أي عندما نقول: (هذه القصيدة حزينة) فإن صفة الحزن التي نطلقها عادة على البشر تحتفظ بمعناها عندما نطلقها على الأعمال الفنية.

Journal of Law
Journal of Law

أنت الزائر رقم

82052

Journal of Law
Journal of Law
أخبر أصدقاءك Journal of Law
Journal of Law
Journal of Law

التحديث الأخير

18-05-2017

Journal of Law
Journal of Law
Journal of Law

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني
هنا لتستلم أخبارنا

Journal of Law