Kuwait-University-Journal-of-Law-header
البحث
Journal of Law

الأعداد السابقة

بحث متقدم
السنة : من إلى المجلد
العدد التخصص
المؤلف

 السنة :13 العدد : 51 1995      أضف إلى عربة التسوق                                                                    تنزيل

قبرص بين السيادة الإسلامية والبيزنطية (69 - 355 هـ / 688 - 965 م)

DOI :

المؤلف : عبدالرحمن محمد العبدالغني

يتسم موضوع البحث بأهمية خاصة من حيث كون جزيرة قبرص ذات موقع استراتيجي هام في شرقي البحر المتوسط الذي كان مجالا لصراع بحري طويل بين العالم الإسلامي والإمبراطورية البيزنطية . هذا فضلا عن أن هذا الصراع – خلال الإطار الزمني للفترة موضوع البحث – لم يحسم لصالح أي من الطرفين برغم حرص كل منهما على إقرار سيادته في تلك الجزيرة ذات الموقع الاستراتيجي العام. ولعل هذا مما يضفي أهمية على دراسة وضعية الجزيرة إبان فترة مرحلة هامة من مراحل هذا الصراع.
ولعل في أهمية الجزيرة – فضلا عن الأهمية الإستراتيجية العسكرية – التجارية بالنسبة للسيطرة على حركة التجارة الدولية في عالم البحر المتوسط ما يضفي على موضوع الدراسة من طابع خاص.
يعرض البحث مراحل الصراع الذي دار بين الطرفين الإسلامي والبيزنطي من 29 هـ / 638 م إلى 355هـ / 965م في مده وجزره، وتأثر الوضعية الإدارية للجزيرة حسب معطيات الصراع وهو الهدف الذي يمحور حوله هدف البحث وغايته.
ومن أهم المعالم في هذا الصدد ما ترتب على المعاهدات التي عقدها أهل الجزيرة مع المسلمين – وخاصة المعاهدة التي عقدها والي الشام معاوية بن أبي سفيان مع أهل الجزيرة سنة 28 هـ / 648 م ، والتي اتفقت في بعض بنودها مع معاهدة أخرى تالية عقدها الخليفة عبدالملك بن مروان مع الإمبراطور البيزنطي جستنيان الثاني سنة 69 هـ / 688 – 689 م . وما ترتب على تلك المعاهدة من وضعية خاصة بالنسبة لنفوذ من القطبين البيزنطي والإسلامي.
وقد انتهى البحث إلى أن هذه الوضعية الخاصة كتب لها الديمومة والاستمرار على الرغم من الصراعات البحرية التي دارت بين القوتين فيما بعد، وحتى سقوط الجزيرة في أيدي الإمبراطور البيزنطي نقفور فوقاس سنة 355 هـ / 965 م .
يتمثل هذا الوضع الخاص في اقتسام الطرفين المتصارعين للسيادة على جزيرة قبرص . وهو أمر يفسر في إطار حقيقة توازن القوى خلال فترة الصراع. فلم ينجح أي منهما في زحزحة الآخر عن موقفه . وبالتالي لم يحث ثمة تغير في تلك الوضعية الخاصة للجزيرة . وهو أمر أكدته المعاهدة سالفة الذكر تلك التي أرست قاعدة وافق عليها الطرفان والتي بمقتضاها أصبحت الجزيرة منزوعة السح وغير تابعة تبعية تامة لأي جانب منهما. هذا فضلا عن الاتفاق بصدد تقسيم خراجها مناصفة بين الطرفين.
تأسيسا على ذلك أصبحت جزيرة قبرص خلال مرحلة الصراع سالفة الذكر محطة بحرية في أوقات السلم والحرب لكلا الطرفين، ولفترة طويلة عاشتها هذه الجزيرة كميدان للصراع الذي تكافأ فيه النفوذ الإسلامي والبيزنطي دون أن يحسم حسما قاطعا لأي منهما.

Journal of Law
Journal of Law

أنت الزائر رقم

103637

Journal of Law
Journal of Law
أخبر أصدقاءك Journal of Law
Journal of Law
Journal of Law

التحديث الأخير

08-12-2019

Journal of Law
Journal of Law
Journal of Law

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني
هنا لتستلم أخبارنا

Journal of Law